وأكد الرئيس عبدالفتاح السيسي ،في تعقيبه على كلمة وزير الموارد والمائية والري الدكتور محمد عبدالعاطي، خلال افتتاحه محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر اليوم الاثنين، أن فرع رشيد كان يمر به 80 مليون متر مياه للمواطنين وبسبب التعديات تقلصت هذه الكمية إلى 30 مليونا فقط.

وطالب الرئيس، الحكومة ووزارة الداخلية بسرعة التحرك بمساندة القوات المسلحة- إذا تطلب الأمر- لإزالة التعديات على الأراضي الزراعية والترع ومنشآت الري خلال فترة 6 شهور فقط.

وقال الرئيس «نحن نقوم بأعمال فوق الخيال، وليس من الطبيعي أن نترك هذه التعديات تؤثر على قدرتنا وأحوال الناس»، مضيفا «نحن لن (نتحايل) على أحد، وخلال ست شهور كل ذلك يتم إزالته ورئيس الحكومة يعطيني التمام بذلك».

وتساءل الرئيس السيسي: أين كانت وزارة الري من كل هذه التعديات خلال الفترة السابقة كل ذلك كان من صميم عملها؟، مؤكدا أن الدولة لا يمكن أن تصرف مبلغ 700 مليار جنيه من أجل توفير حياه كريمة للمواطنين وفي النهاية تحدثت تعديات تهدم ما تقوم به الدولة.

وطالب الرئيس بحصر أسماء المعتدين على الأراضي الزراعية والجسور ورفع الدعم عنهم لحين إزالة التعديات بأكملها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *